صفحة 89

قائمة المراجعاذهب إلى صفحة ...بحث عن كلمة في الكتابالصفحة السابقة الغلاف الفهرس الصفحة التالية

وَرَدُّ كُلِّ وَاحِدٍ لأَصْلِـــــهِ   وَاللَّفْـظُ فِي نَظِـيرِه كَـمِثْلِــهِ
مُكَمِّلا مِنْ غَيْرِ مَـا تَكَلُّــفٍ   بِاللَّفْظِ فِي النُّطْقِ بِلاَ تَعَسُّـُّـفِ

وَلَيْسَ بَيْنَهُ وَبَيْنَ تَرْكِـــهِ

  إِلاَّ رِيَاضَةُ امْــرِىءٍ بِفَـــكِّه

فالتجويد كما هو واضح من نظم الإِمَامِ ابْنِ الجَزَرِيِّ : " إعطاء الحروف حقها من صفاتها السابقة ذاتية كانت أم عرضية ، ومستحقها مما ينشأ عن صفاتها الذاتية مع بلوغ الغاية والنهاية في إتقانها وتحسنها وخلوها من الزيادة والنقص " .

ولذا، فيمكن تعريف علم التجويد بأنه: " عِلْمٌ بِقَوَاعِدَ ، وَأَحْكَامٍ لِكَيْفِيَّةِ النُّطْقِ بِالكَلِمَاتِ القُرْآنِيَّةِ عَلَى الكَيْفِيَّةِ الَّتِي أُنْزِلَ بَها عَلَى النَّبِيِّ الكَرِيمِ صلى الله عليه وسلم" .

فمسائل علم التجويد هي قواعده التي انبنى عليها، من أحكام الاستعاذة، والبسملة، والنون الساكنة والتنوين، والمدود، وغيرها.

كما أن علم التجويد، علم ينبني على الممارسة والتطبيق، والأخذ من أفواه المشايخ فإن القراءة سنة متبعة يأخذها الآخر عن الأول، ولا يتأتى هذا إلا بالتلقي ، والمشافهة عن القراء.

قال العلامة الضَّبَاعُ : " والحاصل أنه لابد من التلقي من أفواه المشايخ الضابطين المتقنين ، ولا يعتمد الأخذ من المصاحف بدون معلم أصلا ، ولا قائل بذلك … وحينئذ فأخذ القرآن الكريم من المصحف بدون مُوقِفٍ لا يكفي ، بل لا يجوز ، ولو كان المصحف مضبوطا " .

ثَانِياً: أَهَمِّيَّةُ عِلْمِ التَّجْوِيدِ

تظهر أهمية علم التجويد في الأمور التالية :

الأمر الأول : أنه طريق لصون اللسان عن اللحن في لفظ القرآن الكريم حال الأداء .

الحاشية

أي: ورد كل حرف إلى أصل مخرجه ومع الإتيان بصفاته التي يستحقها، وإذا قرأتها مرة أخرى، فلا بد من لفظ الحرف إذا كررته كما لفظته أول مرة، كالقاف مثلا، فإذا نطقت به أول مرة ، فتأتي بالصفات المستحقة له ، وإذا كررته فتأتي ببالحرف وصفاته على الكيفية الأولى ، وهكذا ، وانظر: يالوشة التونسي، الفوائد المفهمة، ص: 20، والمرصفي، هداية القارئ، ص: 41.

ابن الجزري، المقدمة الجزرية، ضمن أمهات متون علوم التجويد، ص: 5.

عبد الرازق علي موسى ، الفوائد التجويدية في شرح المقدمة الجزرية ، ص : 51 .

تذكرة الأخوان ، ص : 10 .

 

صفحة 89

اذهب إلى أول الصفحةقائمة المراجعاذهب إلى صفحة ...بحث عن كلمة في الكتابالصفحة السابقة الغلاف الفهرس الصفحة التالية