صفحة 111

قائمة المراجعاذهب إلى صفحة ...بحث عن كلمة في الكتابالصفحة السابقة الغلاف الفهرس الصفحة التالية

خامساً: متى يشرع تَكْرار الاستعاذة ؟ :

لا يخلو الحال عند قطع القارئ لقراءته من حالين:

الحال الأول: أن يقطع القارىء القراءة ، ويتكلم بعدها بكلام من جنس القراءة ، كتصحيح خطأ، أو تصحيح لحن وقع في القراءة ، أو بيان معنى الآية ، أو نحوها ، أو قطع القراءة لعطاس أو سَعْلَة أو نَحْنَحَة مما لا ينفك عن القراءة غالبا، فالحكم في هذه الحالة: أنه لا يعيد الاستعاذة مرة أخرى ؛ لأن الأمور المتقدمة مما يتعلق بالقراءة تعلقا لا ينفك عنها .

الحال الثاني: أن يقطع القارىء القراءة ، ويتكلم بكلام أجنبي خارج عن جنس القراءة وخارج عن موضوعها، وما يصلحها ؛ فإنه يعيد الاستعاذة ؛ لأن الفاصل هنا أضعف الابتداء بالاستعاذة ؛ فكأن الاستئناف مرة أخرى بمنزلة القراءة المُبتدَأة الجديدة .

 

المبحث الثاني

أحكام البسملة

سيكون البحث في أحكام البسملة في النقاط التالية:

أولا: معنى البسملة.

ثانياً: حكمها .

ثالثاً: أوجه الابتداء بالاستعاذة مع البسملة في أول السورة من حيث الفصل والوصل .

رابعاً: أوجه الابتداء بالاستعاذة مع أول سورة "براءة"، من حيث الفصل والوصل.

خامساً: أوجه الابتداء بالاستعاذة مع البسملة، أو عدمها في جزء السورة من حيث الفصل والوصل.

سادساً: أوجه الوصل والفصل بين السورتين .

الحاشية

 

وانظر أصل هذه المسألة: ابن الجزري، النشر في القراءات العشر، 1/259، وبحثها من المعاصرين: عطية قابل نصر، غاية المريد، ص: 45.

وانظر عامة أحكام البسملة: ابن الجزري، النشر في القراءات العشر، 1/264 وما بعدها، وأحمد بن الجزري ، شرح طيبة النشر ، ص : 46-48 ، وأبا عمرو الداني ، التيسير في القراءات السبع ، ص : 17-18 ، ومكي بن أبي طالب ، الكشف عن وجوه القراءات السبع ، 1/13 ، ومحمد مكي نصر، نهاية القول المفيد، ص:22 وما بعدها، والمرصفي، هداية القارئ، ص: 567 وما بعدها ، والضباع ، تذكرة الإخوان ، ص : 54-55 .

 

صفحة 111

اذهب إلى أول الصفحةقائمة المراجعاذهب إلى صفحة ...بحث عن كلمة في الكتابالصفحة السابقة الغلاف الفهرس الصفحة التالية